ماء رديتر موتر كرافت الأصفر

يتمتع ماء رديتر موتر كرافت الأصلي بمقاومته للغليان والتجمد كما يعمل على امتصاص الحرارة المتراكمة حول المحرك .

يتكون سائل التبريد من ماء ومانع رغوي يمنع تكون الفقاعات ومادة الجليكول وهي مادة شفافة تتجمد في درجات حرارة منخفضة جداً تصل إلى -65 درجة مئوية وتغلي في درجة حرارة 138 درجة مئوية .

بلإضافة إلى ذلك فإنها تتواجد مواد أخرى تحافظ وتحمي دائرة التبريد من الداخل كما تقوم بتزييت طرمة الماء كذلك تحتوي على مادة ملونة لتمييز التسريب عند حدوثه .

يتوفر ماء رديتر موتر كرافت بالنوعين المركز والمخفف كما أنه يأتي بألوان مختلفة تجعل من مهمة اختيار النوع المناسب أمراً محيراً .

يوصي معظم مصنعي السيارات بمزيج 50/50 من سائل التبريد والماء المقطر عندما تتطلب السيارة تبريداً كافياً ولكنها لا تحتاج إلى حماية كبيرة من برد الشتاء القارص .

من ناحية أخرى إذا كنت تعيش في مناطق مناخية أكثر برودة فيجب عليك خلط سائل التبريد المركز مع كمية أقل من الماء المقطر، حيث يتم استخدام 70٪ من سائل التبريد و30٪ من الماء المقطر لتوفير حماية اضافية لسيارتك .

في كل الأحوال يمكنك شراء ماء الرديتر المخفف مسبقاً بدون اضافة الماء المقطر أو شراء ماء الرديتر المركز وخلطه مع الماء المقطر .

ذات صلة : اضرار استخدام الماء العادي للرديتر .

ماهي أنواع ماء رديتر موتر كرافت ؟

ماهي أنواع ماء رديتر موتر كرافت ؟

1 – ماء رديتر موتر كرافت الأخضر

أحد أقدم المنتجات التي استخدمتها شركة فورد حتى عام 2001 .

المنتج عبارة عن سائل تبريد قائم على تكنولوجيا المواد المضافة غير العضوية IAT بالإضافة إلى استخدام مادة السيليكات كمثبطات للتآكل .

مع تطور المحركات والتحول من مكونات الحديد إلى الألومنيوم أصبح المنتج غير فعالاً بالإضافة إلى فترة الخدمة القصيرة نسبياً حيث يجب تغيير سائل التبريد كل 40,000 كم أو كل سنتين أيهما يأتي أولاً .

2- ماء رديتر موتر كرافت الذهبي

استبدلت شركة فورد سائل التبريد الأخضر بالسائل الذهبي والذي يستخدم تكنولوجيا الأحماض العضوية الهجينة HOAT لزيادة عمره الافتراضي بشكل كبير .

بدأ استخدامه في معظم سيارات فورد مطلع 2001 حتى عام 2011 .

تم تصميم هذا المنتج لتوفير حماية أفضل لدائرة التبريد المصنوعة من ​​الألمنيوم بالإضافة إلى العمل تحت ضغوط أعلى .

يستبدل للمرة الأولى كل 10 سنوات أو كل 160,000 كم ثم يحتاج إلى التغيير للمرات القادمة كل 100,000 كم أو كل 5 سنوات .

3 – سائل التبريد الأخضر المطور

تم انتاج هذا النوع في عام 2009 نتيجة تعاون مشترك بين شركة فورد ومازدا .

يستخدم سائل التبريد الأخضر المطور تكنولوجيا الأحماض العضوية OAT بالإضافة إلى استخدام مادة الفوسفات .

كانت توجد بعض العيوب كالتحلل السريع عند تعرضه لأشعة الشمس .

4 – سائل التبريد البرتقالي

بدأ استخدامه منذ عام 2011، وقد كان يستخدم تكنولوجيا الأحماض العضوية OAT بالإضافة إلى أنه كان خالياً من مادتي الفوسفات والسيليكات .

كان المنتج يعاني من بعض العيوب كالتحلل وضعف الحماية لذلك تم ايقاف انتاجه .

5 – سائل التبريد الأصفر

تم تقديم سائل التبريد الأصفر لأول مرة في عام 2018 وقد تم تصميمه لتقديم أداء أفضل من النوع البرتقالي .

يستخدم تكنولوجيا الأحماض العضوية OAT بالإضافة إلى استخدام مادة الفوسفات .

يمكن أن يستمر لفترات طويلة وهو فعال في درجات حرارة منخفضة للغاية وعالية على حد سواء .

يجب أن يستمر لمدة 10 سنوات أو 220,000 كم ولكن بعض المصادر الأخرى تنص على أن التغيير الأول يجب أن يكون بعد 6 سنوات أو كل 160,000 كم ثم يحتاج إلى التغيير للمرات القادمة كل 80,000 كم أو كل 3 سنوات .

هل يمكن خلط أنواع ماء رديتر موتر كرافت ببعضها ؟

بالرغم من أنه بإمكانك خلط بعض المنتجات معاً إلا أنه يجب عليك التقيد بفترة الخدمة الأقصر الخاصة بسائل التبريد .

إذا كانت سيارتك تحمل ماء رديتر باللون الأصفر وقمت بإضافة سائل التبريد البرتقالي فقد يؤدي ذلك إلى الحد من فعالية سائل التبريد في أداء وظيفته ويمكن أن يقلل بشكل كبير من عمره الافتراضي .

من ناحية أخرى لا ينصح أبداً بخلط نوعين يستخدمان تقنيات مختلفة كخلط سائل التبريد الأصفر والذهبي .

يمكن أن يؤدي القيام بذلك إلى الحد من فعالية سائل التبريد في أداء وظيفته ويمكن أن يقلل بشكل كبير من عمره الافتراضي كما أنه قد يؤدي بالفعل إلى تلف في نظام التبريد .

قم دائماً بتعبئة سيارتك بنفس النوع الذي أوصت به الشركة المصنعة وإن لم تجد فقم بتفريغ دائرة التبريد بالكامل وأعد تعبئتها بماء رديتر من أحد العلامات التجارية الأخرى .

المراجع

Ford’s New Yellow P-OAT Coolant: Should You Upgrade?

Engine Cooling System

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد