كهرباء

البواجي 6 انواع مختلفة افضلها بواجي الروثينيوم

البواجي أو شمعات الاشعال هي مكونات تستخدم الجهد الكهربائي الذي ينتقل من البطارية إلى الكويلات لإنشاء شرارة كهربائية تشعل خليط الهواء والوقود في كل سلندر.

عادةً تحتوي كل أسطوانة على شمعة اشعال واحدة على سبيل المثال: تحتوي السيارة ذات الأربع أسطوانات على أربعة بواجي والست أسطوانات تحتوي على ستة بواجي.

في الغالب تتسبب شمعة اشعال السيارة التالفة إلى مجموعة من المشاكل مثل الخمول الخشن(تفتفة السيارة) وفقدان التسارع وصعوبة تشغيل المحرك لذلك إذا كان من الممكن الوصول إليها في سيارتك فقم ببساطة بإزالة كل منها وفحصها بصرياً كل 50,000 كم.

كيف تعمل البواجي؟

كيف تعمل البواجي؟

الغرض من البواجي هو اشعال الخليط المضغوط من الهواء والوقود في كل أسطوانة داخل محرك الاحتراق الداخلي الذي يعمل بالوقود.

عموماً يوجد قطب مركزي معزول داخل شمعة الاشعال وقطب أرضي آحادي أو ثنائي على الطرف السفلي مفصولين عن الطرف المكشوف للقطب المركزي بفجوة تعرف باسم فجوة الشرارة.

عندما يكون الجهد القادم من الكويلات إلى البواجي عالياً بما فيه الكفاية تقفز الطاقة الكهربائية عبر الفجوة وتشكل شرارة كهربائية.

قديماً كانت تصنع الأقطاب الكهربائية من النحاس مطلية بسبيكة من النيكل ولكن اليوم يتم تصنيعها من مواد نادرة مثل الايريديوم والروثينيوم والبلاتين.

تستخدم شمعات الاشعال الأحدث أقطاباً مركزية أصغر من أجل تقليل كمية الجهد المطلوب لتوليد شرارة كهربائية حيث أن الجهد المنخفض المطلوب يجعل نظام الإشعال أكثر كفاءة.

اقرأ ايضاً: طريقة فحص بطارية السيارة.

مميزات البواجي الروثينيوم

فيما يلي انواع بواجي السيارة بمحركات الاحتراق الداخلي:

  • أولاً: بواجي النحاس

القطب المركزي لهذا النوع من شمعات الإشعال هو قلب نحاسي مطلي بسبيكة نيكل وتتميز بكبر قطرها مقارنة بشمعات الإشعال الأخرى ولذلك فهي تحتاج إلى مزيد من الجهد لتوليد شرارة كهربائية.

عموماً سبائك النيكل هي مادة ناعمة وليست متينة للغاية لذا يجب استبدال شمعات الإشعال بشكل متكرر أكثر من الأنواع الأخرى إلى جانب ذلك فقد تم تصميم بعض السيارات لاستخدام هذا النوع من شمعات الإشعال.

في بعض هذه الحالات قد يكون تركيب شمعات الإشعال الأكثر تكلفة مضيعة للمال لذلك تحقق من دليل المالك للحصول على توصيات الشركة المصنعة.

في النهاية بواجي النحاس مناسبة للسيارات القديمة قبل عام 1980 وتقدم أداءً جيداً تحت ظروف الضغط العالي كما أنها غير مكلفة ولكن يعاب عليها قصر عمرها الافتراضي كما أنها تحتاج المزيد من الجهد الكهربائي.

  • ثانياً: بواجي البلاتين المفرد

تشبه بواجي النحاس باستثناء أن قطبها المركزي يحتوي على قرص بلاتينيوم ملحوم بالطرف بدلاً من سبيكة النيكل فقط وتتميز بأن المعدن البلاتيني يدوم لفترة أطول من سبائك النيكل قبل أن يتلف.

علاوة على ذلك تولد هذه البواجي المزيد من الحرارة مما يقلل من تراكم الكربون إلى جانب ذلك فإن فترة الاستخدام طويلة ولكنها مكلفة مقارنة بشمعات الاشعال النحاسية.

  • ثالثاً: بواجي البلاتين الثنائي

شمعات الإشعال البلاتينية المزدوجة لها طلاء بلاتيني لكل من الأقطاب المركزية والأرضية وهذا يجعلها أكثر كفاءة وتدوم لفترة أطول كما أنه تعد خياراً رائعاً لنظام الإشعال بالشرر المهدر ولكن يعاب عليها تكلفتها المرتفعة.

  • رابعاً: بواجي الفضة

تعد الأقل شيوعاً من غيرها وتتميز بأطراف أقطاب مطلية بالفضة ولا تدوم مثل شمعات الإشعال الإيريديوم أو البلاتين لأن المعدن أقل متانة.

عموماً يتم استخدامها غالباً في السيارات والدراجات البخارية ذات الأداء الأوروبي القديم كما تعد الأفضل في التوصيل الحراري ولكن عمرها الافتراضي قصير نسبياً.

  • خامساً: بواجي الايريديوم

تستمر شمعات الايريديوم لفترة أطول حيث أنه أقوى وأكثر متانة من البلاتين بالإضافة إلى ذلك تحتوي شمعات الإشعال على قطب مركزي صغير يتطلب جهداً أقل لتوليد شرارة كهربائية.

عموماً يستخدم العديد من مصنعي السيارات الآن بواجي الايريديوم في سياراتهم لذلك من المهم الالتزام بنفس النوع عند استبدال البواجي.

في النهاية تتميز بواجي الايريديوم بأنها تؤدي إلى احتراق أكثر اكتمالاً ولا تتطلب الكثير من الجهد الكهربائي كما أن عمرها الافتراضي طويل جداً ولكن تكلفتها مرتفعة مقارنة ببواجي البلاتين.

  • سادساً: بواجي الروثينيوم

تعد بواجي الروثينيوم آخر ما وصل إليه تطور صناعة البواجي حيث تضمن أقصى قدر من كفاءة احتراق الوقود وبالتالي انبعاثات أقل ومقاومة أكبر للاكسدة علاوة على ذلك تتميز باستجابة أسرع للثروتل وتسارع أكبر وخمول أكثر سلاسة وبدء تشغيل بارد أفضل.

عموماً تأتي بتصميمين مختلفين أحدهما يناسب محركات التيربو (DFE) والآخر للمحركات العادية (PSPE).

في النهاية تتفوق بواجي الروثينيوم عن بواجي الايريديوم بما يلي:

  1. اشتعال عالي لبداية باردة أفضل: توفر احتراقًا كاملاً للوقود أكثر من شمعات الإشعال الأخرى مما يؤدي إلى استجابة أسرع لصمام الثروتل وخمول أكثر سلاسة وبداية باردة أفضل.

  2. متانة أفضل في درجات الحرارة العالية: يعمل الروثينيوم بشكل أفضل في درجات الحرارة العالية في ظروف القيادة المختلفة مقارنة بشمعات الإشعال الأخرى.

  3. أكثر استقراراً تحت الضغط: لا توجد مقارنة بين شمعات الإشعال الأخرى مع بواجي الروثينيوم فهو الأكثر استقراراً مع الحفاظ على أداء مثالي أثناء الاحتراق وتشغيل المحرك. 

  4. اداء وتسارع أفضل: تعد بواجي الروثينيوم هي الأفضل من خلال اختبارات التسارع والاحتراق والاهتزاز الميكانيكي والصدمات الحرارية.

اقرأ ايضاً: اهم اسباب ضعف عزم السيارة.

ما هي اعراض تلف البواجي؟

ما هي اعراض تلف البواجي؟

فيما يلي اكثر اعراض تلف بوجيهات السيارة شيوعاً:

  • أولاً: اختلال المحرك

يحدث اختلال المحرك عند وجود مشكلة في احتراق خليط الوقود والهواء داخل الأسطوانة ويمكن أن يحدث الاختلال عندما يشتعل الخليط مبكراً أو متأخراً أو لا يشتعل على الإطلاق.

علاوة على ذلك يمكن أن يتسبب الوقود غير المحترق في زيادة انبعاثات العادم الضارة بالبيئة ويجعل الشكمان ذات رائحة وقود قوية لذلك إذا لاحظت اهتزاز أو تقطيع بعمل المحرك فقد يكون ذلك بسبب خلل في شرارة الإشعال.

  • ثانياً: الخمول الخشن (التفتفة)

قد ينجم عن شمعات الإشعال التالفة اهتزاز المحرك بشدة في وضع الخمول ويحدث هذا لأن الوقود غير المحترق يربك حساس الأكسجين مما يؤدي إلى حدوث اهتزاز بالمحرك.

عموماً إذا لاحظت أثناء وضع الخمول أن عدد دورات المحرك ترتفع وتنخفض باستمرار أو اهتزاز السيارة كثيراً فقد يكون السبب تلف بواجي السيارة.

  • ثالثاً: ضعف تسارع السيارة

تكون الاستجابة غير الطبيعية لدواسة الوقود ملحوظة بشكل خاص عند الحاجة إلى التسارع القوي لذلك إذا لم تستجب سيارتك عند الضغط على دواسة الوقود كالمعتاد فقد يكون بسبب تلف شمعات الاشعال.

إلى جانب ذلك يمكن أن تفقد التسارع بسبب العديد من الأمور لذلك يفضل دائماً استكشاف الأخطاء واصلاحها بدءاً من أسهل الأشياء التي يجب التحقق منها والتي ستكون فحص شمعات الإشعال في هذه الحالة.

  • رابعاً: زيادة استهلاك الوقود

عندما تبدأ البواجي بالتلف تفقد قدرتها على حرق الوقود بكفاءة وعندها ستحتاج السيارة إلى استخدام المزيد من الوقود للحفاظ على نفس مستوى الأداء الذي يطلبه السائق.

هناك العديد من الأسباب المحتملة لزيادة استهلاك الوقود ولكن الزيادة المفاجئة يمكن أن تشير إلى شمعات الإشعال المتسخة أو التالفة.

في النهاية بعض الوقود سيترك بدون احتراق أو يحترق في الجزء الخطأ من النظام حيث لا يضيف أي قوة للمحرك.

  • خامساً: صعوبة تشغيل المحرك

يمكن أن تؤدي البواجي التالفة إلى صعوبة تشغيل محرك السيارة وذلك بسبب ضعف الشرارة الضرورية لبدء تشغيل المحرك فإن أحد المؤشرات الأكثر وضوحاً على شمعات الإشعال التالفة هو أن السيارة تكافح من أجل بدء التشغيل.

البداية الصعبة غالباً ما تكون مؤشراً على تعطل شمعات الإشعال وتحتاج إلى استبدالها.

ضع في اعتبارك أن هناك أموراً أخرى تتسبب بنفس المشكلة فقد تكون البطارية هي السبب أيضاً.

اقرأ ايضاً: طريقة اصلاح مشاكل تشغيل السيارة.

ما هي فجوة البواجي؟

ما هي فجوة البواجي؟

الفجوة أو قاب بواجي السيارة هي المسافة بين القطب المركزي والقطب الأرضي والذي يجب أن تكون دقيقة جداً حتى تتشكل الشرارة الكهربائية بشكل صحيح.

مع مرور الوقت يمكن أن تزيد هذه الفجوة مع تآكل المعدن على الأقطاب الكهربائية لذا من المهم ضبط الفجوة باستخدام أداة خاصة.

عموماً يمكن ثني الأقطاب الكهربائية لتعديل الفجوة وفي بعض الأحيان تكون البواجي تالفة وغير قابلة للإصلاح عن طريق تعديل الفجوة ويجب استبدالها.

إلى جانب ذلك يمكن أن يؤدي الاستمرار في استخدام شمعات الإشعال مع وجود فجوة غير صحيحة إلى حدوث بعضاً من العلامات السابق ذكرها.

علاوة على ذلك قد تؤثر الفجوة غير الصحيحة على أداء المحرك بسبب أن حجم الشرارة غير كافٍ لضمان الاحتراق الكامل لخليط الوقو والهواء.

في النهاية يتم ضبط فجوة البواجي في معظم الحالات لتناسب السيارة على النحو الموصى به ولكن في بعض الحالات قد تكون هناك حاجة إلى ضبط فجوة محددة لبعض السيارات لذلك من الأفضل الرجوع إلى دليل المالك أو دليل الصيانة الخاص بسيارتك.

اقرأ ايضاً: طريقة فحص وتركيب بواجي النترا حسب توصيات الصانع.

ما هي بقعة كورونا على البواجي؟

ما هي بقعة كورونا على البواجي؟

بقعة كورونا هي صبغة بلون اصفر أو بني فاتح أو غامق على السطح الخارجي للعازل الخزفي أعلى الغلاف المعدني.

تظهر بقعة كورونا بسبب الجهد العالي الذي ينتقل من خلال شمعة الاشعال والذي يجذب الأوساخ أو جزيئات الزيت المحيطة بالعازل الخزفي المكشوف بين جلدة الكويل والغلاف المعدني لشمعة الإشعال.

في النهاية بقعة كورونا طبيعية ويجب عدم الخلط بينها وبين التسريب الكهربائي أو كسر العازل الخاص بشمعة الإشعال.

ماهو الفرق بين البواجي البارد والحار؟

الفرق بين البواجي البارد والحار

من المفاهيم الخاطئة والشائعة بين كثير من الاشخاص هي أن البواجي مصممة كمشتت حراري لإزالة الحرارة المتراكمة من غرفة الاحتراق!

بينما الحقيقة هي أنه يتم تسخين البواجي أثناء الاحتراق ويجب أن يتم تشتيت تلك الحرارة إلى رأس السلندر بمعدل معين لتجنب ارتفاع حرارة السيراميك العازل.

علاوة على ذلك يشير نطاق حرارة شمعة الإشعال فقط إلى المعدل الذي تبدد فيه البواجي الحرارة المتولدة وبالتالي فإن اختيار شمعة الإشعال ذات النطاق الحراري المناسب سيحافظ على درجة حرارة عالية بما يكفي لمنع تكون الرواسب الكربونية بالإضافة إلى أنه سيكون بارداً بدرجة كافية لمنع الاشتعال المسبق.

في حين أن هناك العديد من الأمور التي يمكن أن تسبب مشكلة الاشتعال المسبق إلا أن اختيار شمعة الإشعال في نطاق الحرارة المناسب سيضمن أنها لن تكون مصدراً للمشكلة.

عادةً ما يتم ترميز نطاق الحرارة بأرقام متصاعدة تشير إلى الخصائص الحرارية لشمعة الإشعال أو مدى سخونة أو برودة البواجي.

عموماً يستخدم مصطلح حار وبارد بشكل شائع لوصف ما إذا كانت شمعة الإشعال تسخن بسهولة (البواجي الحار) أو ما إذا كانت توفر مقاومة للتسخين (البواجي البارد).

إلى جانب ذلك يكون البواجي الحار ذو أنف عازل طويل ورفيع والذي سوف يسخن بسهولة ولكنه لن يشتت الحرارة بسهولة إلى الغلاف المعدني.

خلافاً لذلك فإن البواجي البارد يحتوي على أنف عازل سميك قصير والذي سوف يشتت الحرارة بشكل أسهل.

في النهاية يمكننا القول بأن الفرق بين البواجي البارد والحار هو ما يلي:

  • البواجي البارد: تظل درجة حرارة شمعة الإشعال منخفضة للغاية وتتسبب في تراكم الرواسب مسببةً تسرباً كهربائي يؤدي إلى فقدان الشرارة.

  • البواجي الحار: ترتفع درجة حرارة شمعة الإشعال بشكل كبير وتؤدي إلى احتراق غير طبيعي (الاشتعال المسبق) وهذا يؤدي إلى ذوبان أقطاب بواجي السيارة وتآكل البساتم.

نستنتج مما سبق بأنه من الضروري استخدام شمعة الإشعال بنطاق الحرارة المناسب التي تتوافق مع محرك سيارتك حسب توصيات الصانع لتوفير افضل كفاءة احتراق لمنع تراكم الرواسب الكربونية وحماية المحرك من مشكلة الاشتعال المسبق.

ما علاقة تشويش الرايو بتلف البواجي؟

ما علاقة تشويش الرايو بتلف البواجي؟

تتضمن شمعات الإشعال على مقاوم داخلي لقمع موجات الاشتعال المتولدة والتي تُعرف بالتداخل الكهرومغناطيسي (EMI) أو تداخل التردد اللاسلكي (RFI) وتسبب بتعطل إشارات الاتصالات الإلكترونية مما يؤثر على أداء أنظمة الصوت والجوالات وأجهزة الراديو وحتى أنظمة إدارة المحرك.

نظراً لأن التداخل الكهرومغناطيسييمكن أن يتسبب في حدوث عطل سابق لأوانه في المكونات الإلكترونية الأخرى في السيارات الحديثة فمن المهم استخدام المقاومة داخل شمعات الإشعال المقاومة لمنع هذا الاحتمال.

عموماً عندما تتشكل شرارة فإنها تحدث موجات ضارة ويقوم المقاوم الداخلي في شمعة الإشعال بقمعها لكي لا تؤثر على المكونات الكهربائية الأخرى.

في النهاية عندما تتلف المقاومة الداخلية يمكن أن تحدث العديد من المشاكل المختلفة واكثرها شيوعاً ووضوحاً هو تشويش راديو السيارة.

متى يتم تغيير البواجي؟

متى يتم تغيير البواجي؟

لسوء الحظ لا توجد إجابة واحدة على هذا السؤال حيث تأتي شمعات الإشعال الجديدة مع عمر موصى به من قبل الشركة المصنعة للسيارة ويمكنك الاطلاع على ذلك من خلال دليل المالك لمعرفة متى يتم تغيير البواجي الخاصة بسيارتك.

إلى جانب ذلك فإن البوجيهات تتآكل ببطء مع الاستخدام المتواصل لها لذلك من المهم فحص شمعات الإشعال بصرياً واختبار المقاومة الكهربائية لها كل 50,000 كم إذا كان الوصول إليها سهلاً في سيارتك.

عموماً يجب أن تبدو شمعات الإشعال الجيدة بنفس شكل شمعات الإشعال الجديدة ولكن قد يكون لها طلاء أحمر على العزل الخزفي وهو من إضافات الوقود في بعض أنواع البنزين ولن يؤثر على وظيفة البواجي.

إلى جانب ذلك يمكن أن تتشكل بقعة كورونا على سطح عازل البورسلان والذي يمكن أن يعتقده البعض بأن البواجي أصبحت تالفة وتهرب الكهرباء والبعض الآخر يعتقد بأنها ستتلف الكويلات أو اسلاك البواجي!

حقيقة الأمر بأن هذه البقعة ما هي إلا ظاهرة طبيعية ولا تؤثر على أداء البواجي وتحدث بسبب الكهرباء الساكنة التي تجذب جزيئات الزيت والأوساخ الصغيرة الموجودة حول شمعة الإشعال.

من جهة أخرى يمكن أن يظهر على البواجي التالفة وجود فجوة كبيرة جداً أو علامات عامة تدل على التلف مثل: تراكم الكربون أو الحرارة.

في النهاية عند استبدال شمعات الإشعال من المهم استخدام نفس نوع شمعة الإشعال التي استخدمتها السيارة سابقاً علاوة على ذلك يجب الرجوع إلى دليل الصيانة لتحديد مواصفات عزم الدوران المناسبة للبواجي.

اقرأ ايضاً: كيف أعرف أن البواجي تحتاج تغيير؟

ختاماً قمنا بتوضيح اكثر المعلومات الضرورية لك في هذا المقال والمتعلقة بأبرز اعطال البواجي في السيارة لتكون على معرفة بها وتحديد متى ستحتاج إلى استبدالها.

للاطلاع على مقالات أخرى مشابهة يمكنك تصفح موقع كارسيرف لمواكبة كل ما هو مفيد في عالم ميكانيكا السيارات، ايضاً ننصحك بقراءة مقال القطع الاستهلاكية في السيارة ومتى يجب تغييرها لمزيدٍ من الفائدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى